IMG-20160316-WA0004.jpg

تنفيذا للبرنامج النضالي المسطر من طرف التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين و في اطار الحملة التحسيسية و تعبئة المواطنين من أجل المشاركة في المسيرة الوطنية يوم 20 مارس بالدار البيضاء للأساتذة المتدربين دفاعا عان القضية الثانية وهي قضية التعليم وصون المدرسة العمومية يوم الأحد 20 مارس 2016، أقام الأساتذة المتدربون بمركز الجديدة حملة تحسيسية بخطورة المرسومين.
بجامعة أبي شعيب الدكالي بالجديدة قوبلت بالتطويق المخزني الشديد لكلية العلوم ،مما دفع الطلبة إلى استنكار هذا التطويق وإعلان مشاركتهم الفعلية في مسيرة حاشدة تضامنا مع الأساتذة المتدربين وتنديدا بما يطالهم من قمع وتشريد في جل ربوع المملكة.
ثم انطلقت المسيرة في اتجاه كلية الآداب ، والتي بدورها لم تسلم من التطويق ، فتم نصب كمين للأساتذة بفتح باب الكلية من أجل تلفيق تهمة الإقتحام وشرعنة التدخل المخزني ؛ لكن الأساتذة تعاملوا بحنكة ضد هذه الخطة الفاشلة ، وتم تجسيد الوقفة أمام باب الكلية ، فأعلن الطلبة عن تضامنهم المبدئي واللامشروط ، ومشاركتهم في مسيرة 20 مارس بمدينة الدار البيضاء ، تلبية لنداء الكرامة ودفاعا عن المدرسة العمومية .
المسيرة عرفت زيارة الثانوية الإعدادية بئر أنزران حيث استقبلوا بالترحيب من طرف تلامذة المؤسسة وتمت دعوة هيئة التدريس والتلاميذ وعموم المواطنين للمشاركة المكثفة في مسيرة 20 مارس 2016 لإجبار الحكومة على التراجع عن المرسومين المشؤومين لتنتهي المسيرة بتنظيم وقفة احتجاجية أمام عمالة الجديدة.

12443009_10153876024388819_1324070140_n.jpg12834617_10153876024363819_632235712_n.jpgIMG-20160316-WA0001.jpgIMG-20160316-WA0002.jpgIMG-20160316-WA0003.jpgIMG-20160316-WA0005.jpg

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث