idara tarbawia.jpg

أصدر التنسيق النقابي لمسلك أطر الإدارة التربوية متدربي و خريجي المراكز الجهوية بيانا للرأي العام يوضح فيه استمرار البرنامج النضالي الذي دشنه التنسيق النقابي لمسلك أطر الإدارة التربوية لمتدربي و خريجي المراكز الجهوية لمهن التربية و التكوين ،ونظرا للتذمر الكبير الذي يعيشه المتدربون و الخريجون و الغموض غير المبرر لهذا المسلك، انعقد اجتماع للتنسيق النقابي يومه الجمعة 2 دجنبر 2016 بمقر (ك،د،ش) بالرباط ، حضره مسؤولون عن الأجهزة الوطنية للنقابات الست الأكثر تمثيلية، وأطر إدارية من المتدربين و الخريجين للأفواج الثلاث الذين ينتمون لهذه النقابات التعليمية.

وخلال هذا اللقاء قدم ممثلو المكاتب الوطنية للنقابات التعليمية مجموعة من التوضيحات حول مسار الملف، حيث حملوا الوزارة كامل المسؤولية في إحداث هذا المسلك دون تسميته و دون إصدار القوانين والمراسيم المنظمة له، وكذا الاستمرار في التعاطي السلبي معه بارتجالية و سلبية و لامسؤولية. كما بسط المسؤولون النقابيون خلال هذا اللقاء كرونولوجيا تتبعهم لقضايا المسلك قبل وبعد إحداثه والتي كان آخرها لقاءاتهم مع السيد الكاتب العام للوزارة، وكذا متابعتهم للملف بشكل مستمر مع مديرية الموارد البشرية والتي أفرزت حل مجموعة من المشاكل العالقة (مشاكل المعينين خارج رغباتهم، مشاكل الحركية بين الأسلاك، والتدخل للسماح للأطر الإدارية باجتياز الامتحانات المهنية مع فئة الإدارة التربوية...).

ومن جانبهم طرح الأطر الإدارية الذين حضروا اللقاء جميع المشاكل المتعلقة بالمسلك سواء الشاملة منها (مسألة الإطار ) أو ذات الطابع الخاص ( مذكرات الإسناد الجهوية، التعويضات ، مشاكل التداريب الميدانية ...)، و بعد نقاش مستفيض ومسؤول خلص اللقاء إلى:

1- مطالبة الوزارة بإخراج الإطار الخاص بالمسلك و القوانين المنظمة له بشكل فوري ودون تماطل.

2- تعيين الخريجين في إطار متصرف و ترقيتهم إلى الدرجة الأولى لغير الحاصلين عليها و الاحتفاظ بأقدميتهم في الدرجة.

3- تسليم الدبلوم للخريجين فورا، وللفوج الحالي مباشرة بعد تخرجهم.

4- رفض إصدار مذكرات إسناد جهوية لمناصب الإدارة في الابتدائي و الحراسة العامة، واعتماد آليات أخرى لسد الخصاص(تكليفات).

5- مطالبة الوزارة بتعليل رفض بعض الأكاديميات إسناد مناصب الإدارة في الإعدادي و التأهيلي لخريجي المسلك رغم كفاءتهم التي شهدت بها لجان المقابلات.

6- توسيع وعاء مهام خريجي المسلك لتشمل مديري الثانوي الإعدادي والتأهيلي، وضمان الحركية بين الأسلاك.

7- توضيح مسار الترقية للمنتسبين للمسلك مع ضرورة فتح الترقية إلى خارج السلم في وجههم.

8- توضيح معايير المشاركة في الحركات الانتقالية و تحديد المسار المهني لخريجي المسلك.

9- الرفض التام لإقرار الخريجين نظرا لمسارهم التكويني الذي توج بامتحان تخرج.

10- الإفراج عن التعويضات عن المهام لخريجي المسلك. وإحداث تعويضات عادلة ومحفزة تتماشى ومدخلات ومخرجات المسلك ، وإحداث التعويض عن التكوين .

11- تثمين نضالات أطر الإدارة التربوية التي تقلدت مهام إدارية قبل المسلك بجميع فئاتها.

وأمام سياسة صم الآذان التي تنهجها الوزارة الوصية تُجاه ملف مسلك أطر الإدارة التربوية، قرر التنسيق النقابي رفع مذكرة

مطلبية مستعجلة إلى السيد وزير التربية الوطنية و إلى الجهات المسؤولة. كما تم الاتفاق على عقد لقاء خاص و مستعجل للنقابات الست مع السيد مدير الموارد البشرية حول الملف يوم الثلاثاء 6 دجنبر 2016.

وإذ يُذكر التنسيق النقابي بضرورة حل جميع المشاكل العالقة المرتبطة بالمسلك في أقرب وقت، فإنه يُؤكد استعداده التام لخوض كافة الأشكال النضالية التصعيدية المسؤولة (وقفات أمام الوزارة ، مسيرات، اعتصامات بالمراكز ومقرات العمل...) سيتم تحديد مواعيدها مباشرة بعد الاطلاع على خلاصات لقاء الثلاثاء، وذلك لإجبار الوزارة على التعامل بالجدية اللازمة مع الملف.

كما يدعو جميع متدربي و خريجي المسلك إلى التعبئة و الوحدة و الالتفاف حول إطاراتهم النقابية دفاعا عن قضاياهم العادلة و المشروعة.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث